والي الدار البيضاء يعقد اول اجتماع مع مكتب الجماعة بعد التنصيب

admin
غير مصنف
admin8 نوفمبر 2023آخر تحديث : منذ 5 أشهر
والي الدار البيضاء يعقد اول اجتماع مع مكتب الجماعة بعد التنصيب

انتهى الاجتماع الذي دعا إليه محمد مهيدية، الوالي الجديد لجهة الدار البيضاء_سطات مع أعضاء المكتب المسير لجماعة الدار البيضاء، في أول مبادرة للتفاعل بعد تنصيبه رسميا الأربعاء الماضي.

وحضر الاجتماع والي الدار البيضاء مرفوقا بعبد الحميد توتي، الكاتب العام للولاية، ومدراء شركات التنمية المحلية، كما حضر أعضاء المكتب المسير تتقدمهم العمدة نبيلة ارميلي، باستثناء عبد الرحيم وطاس الذي اعتذر لوجوده في مهمة خارج الدار البيضاء.

وحدد جدول أعمال الاجتماع بشكل مسبق من طرف الوالي والعمدة، كما حدد توقيته في ساعة ونصف الساعة.

واستهل اللقاء، الذي عقد بقاعة الاجتماعات الملحقة بمكتب الوالي، بجولة للتعارف قدم فيها أعضاء المكتب أنفسهم والمهام المفوضة لهم، قبل إعطاء الكلمة إلى رئيسة الجماعة.

وقدمت العمدة أمام الوالي عرضا تقنيا وإداريا مركبا، نال استحسان الحضور ومنهم الوالي الذي نوه بجودة مضمونه.

واستعرضت العمدة في عرضها معطيات عامة عن الجماعة والامكانيات المتاحة لها في مدينة مليونية، كما تحدثت عن الجانب المتعلق الموارد البشرية والهيكلة الجديدة، ثم معطيات عن الميزانية والإكراهات وأهم المشاريع المنجزة في السنتين الماضيين، استشراف الافق من خلال برنامج للعمل صادق عليه المجلس في دورة يوليوز واشر عليه الوالي السابق..

وتناول الوالي الكلمة الذي نوه بجودة العرض الذي قدمته العمدة، مؤكدا على الدور المهم للجماعات الترابية، شريكا في التنمية المحلية إلى جانب السلطات الإدارية والدولة.

وقال الوالي إن المرحلة المقبلة تتطلب كثيرا من الحزم والعمل والجدية والتعاون والتنسيق بين جميع الشركاء.

وأوضح أن الدور الذي يقوم به المنتخبون مهم جدا، وهم الذين القرار في التدبير، وستعمل السلطات الإدارية والترابية على تسهيل مهام الإنجاز والتنفيذ.

وأعطى الوالي رأيه في برنامج العمل الذي قال إنه ينطوي على تصور ورؤية لما ستكون عليه المدينة في السنوات المقبلة.

ودعا الوالي إلى عقد لقاءات موضوعياتية في الأيام المقبلة للاطلاع على تصور كل قطاع على حدة..

وتحدث الوالي عن الإكراهات المتعلقة بتحصيل المداخيل، مؤكدا على ضرورة التعاون الجماعي لرفع هذه الإكراهات مستقبلا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.