بوزنيقة …وأخيرا ستصبح لهذه المدينة دارا للثقافة بمقومات تستحق التنويه

admin
غير مصنف
admin26 يوليو 2023آخر تحديث : منذ 11 شهر
بوزنيقة …وأخيرا ستصبح لهذه المدينة دارا للثقافة بمقومات تستحق التنويه

كتب : حسن خليل
ببوزنيقة ، من المقرر أن يتم يوم الخميس 27 يوليوز 2023 تدشين المقر الجديد لدار الثقافة وذلك بوفد هام يترأسه عامل إقليم بنسليمان وذلك في سياق تدشين مجموعة من المشاريع بمناسبة الذكرى 24 لعيد العرش …
ولغاية الوقوف على كل ماهو مرتبط بهذه المؤسسة قمت يومه الأربعاء 26 يوليوز 2023 بزيارة خاصة لها ، حيث وجدنا طاقما كله حيوية بصدد اتخاذ كل الترتيبات الأخيرة لحسن ترتيب كل القاعات ، هذا الطاقم الذي يقوده الأستاذ عبد الإلاه زيراط الذي أوكلت له مهمة مدير هذه المؤسسة ، وهو كفاءة ثقافية وسينمائية مشهود له بالتفوق المهني والأخلاقي. وبخصوص إخراج مشروع دار الثقافة لحيز الوجود فهو يستحق ثقافة الإعتراف بالجهات التي كانت من وراء الدفاع عن هذا المشروع ،
وهذه الجهات هي بالتأكيد المجلس الجماعي السابق فضلا عن جهة تستثمر في مجال العقار بالمنطقة ، حيث وهبت هذه البناية للمجلس الجماعي بالمجان والتي أصبحت اليوم دارا للثقافة ، من دون نسيان الدور الكبير لوزارة الثقافة التي قامت بتخصيص ميزانية خاصة لهذه المؤسسة . هذه الميزانية تم صرفها على قاعة للإجتماعات وقاعة للإعلاميات وقاعة سينمائية في مستوى عصري متطور، وقاعتين للكتب ذات تخصصات متنوعة وتعد هذه الكتب بالمئات وستكون في خدمة الكفاءات المثقفة من طلاب الجامعات وجمعيات تهتم بالشأن الثقافي وتلاميذ مختلف المستويات ورجال التعليم ….
وبالرجوع إلى نقطة ولادة هذه المؤسسة ( دارالثقافة ) فإن الفضل في ذلك يعود للمجلس الجماعي السابق باجتهاد من لجنة الثقافة التي كان يرأسه‍ا حينذاك الإستقلالي أمين عبقري ، حيث تم الترافع على إخراج هذا المشروع للوجود و من دون إنكار مجهودات المجلس الجماعي الحالي برئأسة طارق الخياري ، حيث تم الإنطلاق في تفعيل كل المشاريع المصادق عليها ومن بينها بالطبع المشروع الحالي لدار الثقافة…. وبه‍ذا ، فإن اجتهادات المجلس الحالي هي امتداد لعمل المجلس السابق …

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.