حول المشجعين المغاربة بقطر : صدور بلاغ من المرصد المغربي لحماية المستهلك

abdellatif basmala
وطني
abdellatif basmala21 ديسمبر 2022آخر تحديث : منذ سنة واحدة
حول المشجعين المغاربة بقطر : صدور بلاغ من المرصد المغربي لحماية المستهلك

2022 بلاغ9

Screenshot 20221221 175923 Google - المشهد الإعلامي

سلام تام بوجود مولانا الإمام أمير المؤمنين سبط النبي الأمين حامي حمى الملة والدين دام له النصر والتمكين في كل آن وحين،

مما لا يخفى على الجميع أن أسود الاطلس حققت إنجازا غير مسبوق سواء عربيا أو إفريقيا في مونديال قطر 2022، حيث بدل المنتخب المغربي لكرة القدم كل ما بوسعه لإسعاد المغاربة، وفي الوقت الذي كان المنتخب في أمس الحاجة لدعم وتشجيعات الجمهور المغربي داخل الملعب، ظهر في الواجهة بعض سماسرة وتجار الأفراح والأزمات، يتاجرون في الوطنية ويشغلون السوق السوداء بقطر، بعد استغلال نفاذ التذاكر من الموقع الرسمي للفيفا لبيعها في السوق السوداء بثمن خيالي، هذه العملية استمرت حتى بعد توفير تذاكر إضافية والتي وفرتها الجامعة المغربية لكرة القدم بالتعاون مع الفيفا لصالح المشجعين المغاربة مجانا قبيل مباراة النصف النهائي التي جمعت المنتخب المغربي بنظيره الفرنسي، هذه العملية التي أضرّت بشكل كبير بسمعة الحضور المغربي في تلك التظاهرة العالمية، انعكست سلبا على كل مجهودات البطولة التي رسمتها النخبة الوطنية والمشهد المفرح لأداء اللاعبين، ببيع وتوزيع التذاكر بطريقة غامضة، كما انعكست سلبا على كل المجهودات التي قامت بها الدولة في سبيل تسهيل تنقل المشجعين المغاربة وجعل تذاكر السفر إلى قطر لحضور كأس العالم في متناول جميع المغاربة دون تمييز وبشكل يحفظ كرامة المغاربة و المغربيات

وبعد عملية سوء تدبير تذاكر مباراة فرنسا والمغرب التي أمنتها الجامعة الملكية لكرة القدم بمونديال قطر 2022، والتي خلقت جدلا واسعا بين عموم المشجعين المغاربة بسبب الاختلالات التنظيمية، مع استفادة بعض المؤثرين منها، في حين انتظرت الالاف من الجماهير المغربية الحصول عليها بعد التنقل إلى قطر حيث كان من المفروض أن توزعها عليهم الجامعة فور وصولهم إلى المطار، ما تسبب باندلاع احتجاجات المشجعين بمطار الدوحة، لتجد السلطات القطرية نفسها مضطرة لتوجيه مذكرة إلى المديرية العامة للطيران المدني المغربية، تطلب منها اشتراط وجوب توفر الركاب على التذكرة الخاصة بالمباراة، أو وقف رحلات الخطوط الملكية المغربية لتقوم هذه الأخيرة بإلغاء 7 رحلات جوية كانت مبرمجة في الساعات الأخيرة، فيجد المشجعون أنفسهم يقضون ليلتهم بالمطارات، مما أثار استنفارا لدى المشجعين وبقائهم بالمطارات سواء بالدوحة أو بالمغرب، وأثار هذا القرار المفاجئ استياء كبيرا في صفوف المغاربة الذين حجزوا تذاكر السفر صوب قطر، معربين عن تذمرهم من هذا الأمر، خصوصا أنهم تكبدوا معاناة الانتظار أمام بوابات الشركة من أجل اقتناء التذاكر.

وقد عبر أنصار المنتخب المغربي على منصات التواصل الاجتماعي، عن استيائهم العميق وتذمرهم الشديد جراء هذا السلوك المشين الذي أساء إلى سمعة كرة القدم المغربية، وخاصة في ظل الوجه المشرف والمتميز الذي ظهر به المنتخب المغربي في مونديال قطر بمروره إلى نصف النهاية، ما جعله محط اهتمام لكل ساكنة العالم، حيث أفاد المناصرون الذين تواصل العديد منهم مع المرصد المغربي لحماية المستهلك أن التذاكر التي اختفت ولم يجدها المشجعون في مطار الدوحة، قد تم بيعها في السوق السوداء، ووزعت على المقربين، والموالين، والمؤثرين في مواقع التواصل الاجتماعي.
وتماشيا مع أهداف المرصد المغربي لحماية المستهلك، فإن المرصد يطالب ب:
1. فتح تحقيق على هذه الفضيحة سواء من طرف الجامعة الملكية لكرة القدم، أو من طرف النيابة العامة والجهات القضائية المختصة لمعرفة ملابسات هذه الواقعة، وتحريك المتابعة التأديبية والمتابعة الجنائية، في حق كل المتورطين لتفادي تكرار هذه السلوكيات اللاأخلاقية واللامسؤولة من طرف بعض عديمي الضمير المستغلين لأفراح وأزمات الشعب
2. ببلاغ توضيحي رسمي من طرف الجامعة المغربية لكرة القدم حول مصدر نفقات المؤثرين والمشاهير بهذه التظاهرة بما فيها المبيت والتنقل وتذاكر حضور كل المقابلات.

أبقى الله مولانا الإمام مضفر الألوية والأعلام، بجاه جده خير الأنام عليه وعلى آله وصحبه المنتجبين وخله ومن والاه أزكى الصلاة والسلام.

الدار البيضاء بتاريخ 21 دجنبر 2022

ذ/ حسن أيت علي
الرئيس المؤسس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.